مرض الفصام واعراضه

مرض الفصام العقلي شيزوفرينيا واعراضه

مرض الفصام العقلي وهو ما يعرف بالشيزوفرينيا والتي تحمل العديد من المعاني لكن في شيزوفرينا الطب هي مرض الفصام العقلي , وفي الواقع اششتهرت كلمة شيزوفرينيا بشكل كبير حتي صارت من اشهر الكلمات التي صار لها دوي في المجتمع وصارت تتردد بشكل كبير علي آذاننا خاصة في التراث الفني وفي الحياة اليومية فهي تحمل العديد من المعاني فهناك شيزوفرينيا الحب وشيزوفرينا بالانجليزي الا اننا سنتحدث عن شيزوفرينيا الطب وما هي طبيعة مرض الفصام العقلي وابرز اعراض الفصام والتي من خلالها يتم التعرف علي مريض الفصام والبدء مبكراً في العلاج من خلال المختصصين في علاج الفصام والاضطرابات الذهانية اذ يعد مرض الفصام العقلي من اخطر واكثر الاضطرابات الذهانية تعقيداً .

نهاية مرض الفصام العقلي

الفصام هوَ من الامراض النفسية الشهيرة التي تصيب الاشخاص في مختلف العمر حتي الاطفال الا انه يكون في الغالب في المرحلة العمرية ما بين 18- 35 عام اي في مرحلة المراهقة والشباب ويكون المريض بالفصام في حالة من عدم الاستبصار بالواقع  ويكون الشخص لديه خلل في الادراك والسلوك والتفكير والحواس , و يبدأ بتفسير الواقع بشكلٍ غير طبيعي ومن ابرز اعراض الفصام هي الهلاوس والضلالات اذ يتسبب الفصام في حدوث حالة من الهلوسة والتفكير المضطرب مع الاوهام والضلالات وقد يكون مرض الفصام خطير وتستفحل الاعراض من الشخص ويصبح من الصعوبة التعامل مع مريض الفصام خاصة في ظل وجود ضلالات الاضطهاد والشك .

الفصام العقلي ليس انفصاماً في الشخصية

الكثير من الاشخاص يعتقد ان مرض الفصام هو انفصام في الشخصية وهذا من الامور المغلوطة والمنتشرة حول مرض الفصام العقلي  وخلافاً لما هو شائع فان الفصام الذهاني او ما يعرف شيزوفرينيا ليسَ انفصام الشخصية أو تعدد الشخصيات فهذا اضطراب نفسي اخر وهو من الاضطرابات الشهيرة  , فكلمة الشيزوفرينا تعني انقسام العقل وتُشير إلى حدوث اختلال التوازن المعتاد من العواطف والتفكير والسلوك وقد كان علاج الفصام نهائياً من الامور المستحيلة وللأسف حالة  كان يعد حالة مُزمنة تتطلب العلاج لمدى الحياة  لكن في ظل التطور الحاصل في مجال الطب النفسي وتوفيق الله للعلماء والاطباء النفسيين والباحثين في مجال صحة نفسية للوصول الي العديد من العلاجات لمرضي الفصام من العلاج الدوائي وادوية مضادات الذهان والتي كان لها دور كبير في علاج مريض الفصام علي خلاف الادوية القديمة والتي كان لها العديد من الاعراض الجانبية والتي جعلت الكثير من الفصاميين يقلعوا عن تناول الادوية ومن ثم حدوث انتكاسة علي المرض , وبالطبع العلاقة بين مرض الفصام والجنس او الانفصام في الشخصية راجعة الي الطبيب المعالج وبشكل عام الاضطرابات النفسية عموما الزواج فيها يكون الراي راجع الي الدكتور المعالج  .

اعراض الفصام الوجداني

التدخل المبكر في علاج الفصام لا شك سيؤثر بشكل كبير في عملية العلاج ولذا التعرف علي اعراض مرض الفصام العقلي ومعرفة مريض الفصام له دور كبير في معرفة الفصامي والاستعانة بالمختصصين قبل استفحال الاعراض او دخول الشخص الي عالم الادمان والتعاطي لان في الكثير من الاحيان يتعاطي مريض الفصام المخدرات والكحولات ولا شك ان هذا سيزيد من تأزم الامور بشكل اكبر  .

اعراض الفصام لدي الاشخاص البالغين :-

الأوهام والضلالات :-  وهي من ابرز علامات واعراض مرض الفصام العقلي شيزوفرينيا وتعرف الضلالات بانها اعتقادات خاطئة يعتقدها الشخص ويري انها من الامور المسلمات كلطلوع الشمس من المشرق علي الرغم من غرابتها تماما وعدم منطقية تلك المعتقدات والتي لا تستند الي اي دليل من الواقع الا ان الشخص مريض الفصام تكون في عقله تلك الافكار ولا يقبل النقاش ولا الجدال حولها  , ومن ابرز الضلالات التي تكون لدي مريض الفصام هي ضلالات الشك والاضطهاد اذ قد يعتقد الفصامي ان من حوله من الاهل والزوجة يريدون الخلاص منه بشتي الطرق وقد يشعر بالخطر والتهديد من اي شخص دون وجود اي سبب وقد يشك في الزوجة وفي حقيقة الامر التعامل مع مريض الفصام في ظل وجود الضلالات امر ليس سهلاً خاصة مريض الفصام والزواج اذا ما ظهر المرض بعد الزواج فلا شك ان الزوجة ستعاني الكثير في تعاملها مع الزوج الفصامي ولابد من الاستعانة بالاشخاص المختصصين في علاج الامراض النفسية والذهانية حتي لا تستفحل الاعراض الضلالية والتي تؤثر بشكل كبير علي حياة المريض وتؤثر علي جميع مناحي حياته , أو على عكس ذلِك تماماً اذ قد يشعر مريض الفصام بالحُب من قبل الشخص الآخر علي الرغم من ان هذه المشاعر تعد وهماً ولا اساس له في الحقيقة .

الهلاوس السمعية والبصرية : - وهي من الاعراض الشهيرة التي تصيب مريض الفصام شيزوفرينيا  والهلاوس السمعية يعني سماع مريض شيزوفرينيا اصوات لا حقيقة لها في الواقع ولا يسمعها احد غير وقد تكون تلك الاصوات من مقربين واصوات مألوفة لديه وقد تكون اصوات غريبة عليه لاشخاص غير معروفين , او ربما تكون الهلاوس البصرية ويعتقد رؤية اشياء لا حقيقة لها في ارض الواقع ولا وجود لها الا انه يري اشياء ويتأكد وجودها .

التفكير المضطرب غير المنطقي :-  مريض الفصام العقلي شيزوفرينيا يكون في حالة عدم استبصار بالواقع ولا يدري الحقيقة من الخيال ويكون لديه خلل في الادراك والحواس والتفكير لذا فانه في العادة يكون غير قادر علي الكلام بشكل صحيح نتيجة تشتت الافكار مع عدم تركيزه مع الحاضرين وكثيراً ما يكون في عالمه الخاص لذا فهو في حالة من التشتت الذهني ولا يكون لديه القدرة علي الاجابة علي الاسئلة الموجهة اليه ولا يمكنه ادارة محادثة ولا ان يكون له رأي حتي في الامور البسيطة .

السلوك الغير طبيعي :- بالاضافة الي الضلالات والهلاوس والتفكير الغير منطقي لمريض الفصام فهناك السلوك الحركي الغير طبيعي الذي يظهر علي مريض شيزوفرينيا ويكون في حالة من التصرفات كالاطفال والسلوكيات التي قد يقوم بها لا يمكن النبؤ بها  .

الأعراض السلبية :-  وهذه الاعراض التي تظهر علي مريض الفصام تشير الي حدوث انخفاض في القدرة علي العمل بشكل طبيعي ويصل الي مرحلة يفتقر فيها الي العاطفة ولا يتمكن من التواصل ولو بالعين مع عدم قدرته عمل تعابير بالوجه بالاضافة الي التحدث دون نبرة صوت وغيرها من الاعراض السلبية لمرض الفصام شيزوفرينيا .
 

علاج مرض الفصام

علاج مرض الفصام نهائياً امراً ليس مستحيلاً فعلي عكس ما كان في السابق اذ ينظر علي مرض الفصام بانه مرض مزمن غير قابل للشفاء وغيرها من المعتقدات الخاطئة التي لا زالت عالقة في عقول العديد من الناس حول مرض الفصام وانه من الاضطرابات المزمنة التي تتطلب العلاج مدي الحياة لكن في حقيقة الامر تلك المفاهيم تغيرت تماماً في ظل التطور الحاصل في مجال علاج الامراض النفسية والذهانية والتوصل الي العديد من الادوية مضادات الذهان والعلاجات المتاحة لمريض الفصام شيزوفرينيا  وبالفعل هناك العديد من الحاالات التي شفيت من مرض الفصام  وكما كان الجديد في علاج الفصام 2017 فهناك الجديد في علاج الفصام 2018 دوماً وهناك طفرة حاصلة بفضل الله في علاج الاضطرابات الذهانية خاصة علاج شيزوفرينيا وقد اهتم العلماء في امريكا بالاضطراب بشكل كبير حتي صار علاج الفصام في امريكا طفرة جديدة ولازال البحث من قبل العلماء للتوصل الي افضل علاج للفصام .

اما عن طرق علاج الفصام فلابد أن يشمل علاج مريض الفصام الذهاني شيزوفرينيا  علاجا طبيا ونفسيا واجتماعيا والدمج بين تلك العلاجات المتاحة يعني الوصول الي اقصي درجات الاستقرار والوصول الي التعافي نهائياً من الفصام باذن الله تعالي ولكن مع التدخل المبكر في العلاج قبل استفحال المرض وتمكن الاعراض وحينها ستكون مدة علاج الفصام مدي الحياة بالفعل وسيكون الفصام حينها من الامراض المزمنة ويفضل ان يكون علاج الفصام في مراكز علاج الفصام والمصحات النفسية المختصة حتي تتوفر البيئة العلاجية التي تساعد علي التعافي وعودة المريض الي حالة من الاستقرار النفسي والقدرة علي العودة الي المجتمع وقد يكون العلاج الطبى خارج المستشفى  مع متابعة دكتور نفسي مختص , وقد يتم علاج مرض الفصام بالكهرباء وهي في الحالات المتأخرة من المرض ففي بعض الحالات المتقدمة من شيزوفرينيا فغالبا ما يلجأ الأطباء إلى العلاج بالصدمات الكهربائية في اشد انواع الفصام  .
أما العلاجات النفسية التي يتم الاعتماد عليها في علاج مرض الفصام  نهائياً هو إزالة أسباب المرض وقلق المريض والعمل علي إعادة ثقته بنفسه , بينما العلاج الاجتماعى يهدف إلى تجنب العزلة  حيث يكون لدي مريض الفصام الرغبة في العزلة والانسحاب من المجتمع , كما تهدف العلاجات النفسية للفصام الي إعادة التأهيل والتطبيع حتي يكون المريض الفصامي قادراً علي العودة للمجتمع بشكل .