موقع مركز بيت التمويل الكويتي لعلاج الادمان

موقع مركز بيت التمويل الكويتي لعلاج الادمان

يعد مركز بيت التمويل الكويتي لعلاج الادمان المركز العلاجي الوحيد الذي يقدم خدمات علاج الادمان بالمجان في الكويت , وقد تم تدشين رقم مركز الادمان بالكويت من اجل مساعدة الاشخاص المرضي في سرعة الوصول الي مركز علاج الادمان الكويت , وهذا المركز العلاجي يقبل جميع حالات الادمان والعلاج متوفر لعلاج ادمان المخدرات والخمور ولا يشترط ان يحصل الشخص المريض علي العلاج كمريض مقيم مودع بل قد يكون العلاج من خلال عيادات علاج الادمان الخارجية , ولكن في حقيقة الامر فان سعة المركز لا تتجاوز 200 سرير , ولكن للأسف فان نسبة التعافي من الادمان في مراكز علاج الادمان بالكويت لم تتعدي نسبة 15% وتلك النسبة قليلة للغاية اذا ما قورنت مع نسبة الشفاء من الادمان مع مراكز ومصحات علاج الادمان في مصر , ونحن في مستشفي الطب النفسي وعلاج الادمان نوفر خدمة الاصطحاب من المطار مجانا لكل ابناء الكويت الراغبين في العلاج من الادمان من خلال مجتمعات علاجية متكاملة وافضل خبراء واطباء علاج الادمان في مصر , وعليك ان تعلم انك قد تعي وتتعب كثيراً في طريق الوصول الي افضل دكتور لعلاج الادمان بالكويت في ظل ندرة تلك التخصصات العلاجية , ولتعلم ان البعد الجغرافي من الامور الايجابية في طريق العلاج من الادمان فلا تتوان في التواصل معنا لاعادتك الي حياتك من جديد ولتتعرف علي برامجنا العلاجية وسنصل بك الي بر الامان باذن الله .

مرض الادمان

الادمان مرض واضطراب نفسي وجسدي مزمن , والاشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصة هم اكثر عرضة للاصابة بالادمان والوقوع في طريق التعاطي لان لديهم اندفاعية تجعلهم يندفعون الي طريق التعاطي والوقوع في حظيرة الادمان والوقوع في براثن التعاطي لتلك السموم , وهناك العديد من العوامل التي تساعد علي وقوع الاشخاص في عالم الادمان من العوامل الوراثية والبيولوجية والبيئية وغيرها من الاسباب التي لها دور وقوع الاشخاص في طريق المخدرات , ولكن تعاطي المخدرات ليست نهاية المطاف بل ان الطريق الي التعافي من الادمان ممكناً اذا توافرت الشروط المؤدية لذلك , لكن علينا الاسراع في علاج الادمان من خلال المراكز والمصحات العلاجية المختصة , فالتأخير في علاج الادمان يعني استفحال المرض وزيادة كمية المخدرات في الجسم مع العلاقة بين الادمان والاضطرابات النفسية والذهانية مع الامراض الجسدية التي يتسبب فيها الادمان علي المخدرات , خاصة التليف الكبدي والاصابة بمرض الايدز وغيرها من الامراض الفيروسية التي تنتقل الي المرضي من خلال مشاركة الحقن الوريدي في التعاطي, ومن هنا كان الادمان احد اخطر امراض العصر وهو من الظواهر الاجتماعية السلبية حتي انه لا يكاد يخلو مجتمع من تلك السموم المدمرة ولا تخل بيئة من سموم المخدرات بين جميع طوائف المجتمع , ومن بين المجتمعات التي غرقت بالمخدرات هي دولة الكويت التي عمت بها البلوي ,حتي ان الادمان لم يعد مقتصرا علي الشباب في الكويت , بل ان ادمان المراهقات في الكويت مما عمت به البلوي وصار مصيبة كبري في ظل ندرة وقلة مراكز ومصحات وعيادات علاج الادمان في الكويت  .

ادمان المراهقين في الكويت

من اكبر الاسباب التي ساعدت علي انتشار الادمان في الكويت هي التركيبة السكانية للشعب الكويتي , فان اكثر سكان الكويت من الشباب والمراهقين والاطفال وفي حقيقة الامر هم اكثر فئات العمر الاكثر عرضة للوقوع في فخ الادمان وشرك المخدرات , وفي غالب الامر فان الادمان يبدأ لدي الاشخاص من خلال ضغط رفقاء السوء ولذا نري الادمان بين طلبة الجامعة وبين الشباب والمراهقين فالفضول القاتل هو الدافع الاكبر مع حب التجربة والرغبة في المغامرة وغيرها من العوامل التي تؤدي الي ادمان المراهقين في الكويت , وكثير من الاشخاص يقوم بتجربة المخدرات ولا يكون في باله انه سوف يصل الي مرحلة الادمان علي المخدرات , لكن سمة المخدرات انها بالتعاطي والافراط في التعاطي فان الشخص يصل الي مرحلة التعاطي القهري يعني الاعتمادية وعدم القدرة علي التخلي عن المخدرات بل والوصول الي مرحلة الادمان علي المخدرات وحينها تكون المشكلة الكبري في ظل مدرة مراكز علاج الادمان في الكويت اذ لا يوجد الا مستشفي بيت التمويل الكويتي لعلاج الادمان وبعض المراكز العلاجية الا ان تكلفة علاج الادمان في الكويت تعد عائق كبير بين الاشخاص المرضي وبين طريق التعافي , ومن هنا يكون لدي العديد من الاسر رغبة كبيرة في التواصل مع مصحات علاج الادمان في مصر .

ما هي العلامات والاعراض التي يمكن ملاحظتها علي الشخص المدمن في بداية طريق الادمان

في حقيقة الامر وصول المرء الي مرحلة الادمان قد يكون من اول جرعة من التعاطي خاصة في المخدرات الشديدة من الناحية الادمانية والوصول الي الادمان يعني مشكلة عويصة لان هذا المرض من الامراض المزمنة المعقدة , وتعاطي المخدرات في الغالب يجر الي الادمان ولا يقف الشخص عند مرحلة التعاطي فمع مرور الوقت يزيد من حجم ومقدار الجرعات الي ان يصل الي مرحلة الادمان علي المخدرات والتي فيها لا يستطيع الاقلاع عن التعاطي والا عاني من الاعراض الانسحابية التي تجعله يعود من قريب الي تعاطي تلك المخدرات , ومن هنا فان كان الشخص مدمن علي الخمر ففي بداية الامر يتناول نصف زجاحة من الخمر ومع مرور الوقت يزيد من جرعات التعاطي الي ان يصل الي مرحلة يتعاطي فيها زجاجة كاملة من الخمر , والامر سيان في جميع انواع المخدرات , وعلي الاسرة ان تركز كل التركيز علي اعراض الادمان والتي تعد جرس انذار لها من اجل انقاذ الشخص المدمن قبل فوات الاوان.

اعراض الادمان علي المخدرات تتمثل في الاعراض النفسية من القلق والاكتئاب والتوتر والنرفزة والعصبية الشديدة واضطرابات النوم واضطرابات في الطعام , والاعراض الاجتماعية من الابتعاد عن الاسرة في اللقاءات الاسرية وحدوث مشاكل بسبب مواعيد الاستيقاظ او النوم وقوانين البيت مع التمرد علي القرارات الاسرية وغيرها من الاعراض الاجتماعية لمدمني المخدرات , مع السلوكيات الشاذة والغير طبيعية , كما ان التدهور في الوظائف وحدوث خلل وتلف في بعض اجهزة الجسم  مثل الاضطرابات الكبدية او مشاكل في الادراك والذاكرة وغيرها من الاعراض التي من خلالها يتم اكتشاف مدمن المخدرات في البيت , وفي حال التعرف علي الشخص المدمن فعلينا التعامل بكافة انواع وصور الحكمة حتي لا نخسر ابنائنا وفلذات اكبادنا واول واجب علينا هو التواصل مع مراكز علاج الادمان في الكويت او السفر للخارج من اجل الاسراع في العلاج وهو من اسلم الطرق للوصول لمرحلة التعافي واخراج المدمن من عالمه الذي يعيش فيه .

اشهر وابرز انواع المخدرات في الكويت

بالرغم من الجهود المبذولة من قبل الكويت من اجل حماية الاشخاص من الوقوع في فخ الادمان علي المخدرات , الا ان هناك العديد من انواع المخدرات التي تفشت في المجتمع الكويتي والتي قد لاقت رواجاً كبيراً بين ابناء الشعب الكويتي فما بين الشبو في الكويت والذي انتشر رغم عن ارتفاع سعره ,و ما بين مخدرات الكيميكال في الكويت الصخرة القاتلة , وانتشار الكبتاجون في الكويت رغم ارتفاع اسعار سعر حبوب الكبتاجون في الكويت , كما انتشرت مخدرات البودرة من الهيروين والكوكايين وصار المجتمع الكويتي يعج بالعديد من انواع المخدرات , ولذا فاننا فقد حرصت الدولة علي انشاء المزيد من مراكز ومصحات وعيادات علاج الادمان في الكويت لاجل انقاذ ما يمكن انقاذه واعادة من غرر به من الشباب الكويتي الي الحياة من جديد بعيداً عن طريق المخدرات وعالم الظلام .

ماذا عن مستشفي بيت التمويل اصلاح لعلاج الادمان بالكويت

 يتكون مركز علاج الادمان بالكويت بيت التمويل من اربع طوابق والتي تسع استقبال ألفي زائر كما تضم الخبراء والمختصين ورواد علاج الادمان والطب النفسي,كما يوجد العديد من وسائل الترفيه من خلال وجود نادي رياضي وقاعة للسينما ومسرح وعيادة الأسنان وغيرها من الامور التي تجعل من مستشفي بيت التمويل اصلاح بالكويت صرح طبي من اجل علاج المدمنين من ابناء الكويت والذين قد غرر بهم في هذا الطريق الوعر , ونحن نعلم بأن الادمان في الكويت لم يقتصر فقط علي الرجال بل ان الفتيات قد غرر بهن في هذا الطريق المظلم وكثير منهن وصل الي مرحلة الادمان وصرنا بحاجة الي العديد من مراكز علاج ادمان البنات بالكويت , وقد جاء مركز بيت التمويل لعلاج الادمان في الكويت كاحد الخطوات الفعالة والطرق الهامة التي ساعدت بقوة في علاج الادمان ومجابهة  التي اتخذتها الكويت في مجابهة هذا الارهاب الخفي خاصة في ظل ارتفا نسبة الادمان بالكويت بتلك الصورة المرعبة , ففي واقع الامر فان المجتمع الكويتي بالفعل مهدد بالغرق بتلك السموم من المخدرات خاصة مع انتشار الشبو في الكويت هذا المخدر الفتاك احد اشهر انواع المنشطات والتي لاقت رواجاً كبيراً بين الشباب والمراهقين بشكل خاص فضلاً عن ادمان الشبو في الكويت بين الفتيات , ولا زالت الكويت من خلال حكومتها الراشدة تسعي في انشاء العديد من مراكز علاج الادمان مع السعي الحثيث لمنع انتشار المخدرات بالدولة والحفاظ علي الابناء فمع طرق الوقاية وطرق المراكز العلاجية وهذا التوازي الهام في طريق جعل الكويت بلد خال تماماً من المخدرات في اقل فترة ممكنة , فكما نعلم ان الوقاية هي خير طرق العلاج وهذا جهة , ومع انشاء العديد من مراكز علاج الادمان بالكويت والعيادات التي تضم افضل دكتور علاج الادمان من اجل ان تكون تلك هي السفن التي يعبر بها الاشخاص مدمني المخدرات من طريق الظلام الي عالم النور والحياة  .

كيفية وقاية المراهقين في الكويت من الادمان

الادمان علي المخدرات في الكويت بشكل يندي له الجبين ولذا علينا ان نتخذ كافة الطرق الوقائية والاجراءات التي من خلالها يتم منع الاشخاص من الوقوع في طريق الادمان والبدء في طريق التعاطي والذي يجرهم الي بوابة الادمان , ومن هنا سوف نتعرف علي ابرز طرق وقاية المراهقين والاطفال من الوقوع في طريق المخدرات , وغلق الباب علي مصراعيه امام طرق التعاطي فالدخول الي هذا الطريق سهلاً ميسوراً الا ان الخروج من هذا الطريق الوعر ليس هيناً , ومن ابرز تلك الطرق ما يلي :-

1-التواصل مع الاطفال والمراهقين والسماع لهم والحديث عن اضرار ومخاطر المخدرات واساءة استعمال تلك المواد االمخدرة ومخاطرها علي الصحة واضرار تلك السموم المدمرة .

2- الاستماع للابناء في تلك المرحلة فالاستماع الجيد للابناء في مرحلة المراهقة وتحذيرهم من رفقة السوء ومخاطر السير مع رفقاء السوء والذين يعدون اكبر الاسباب والعوامل التي تدفع الاشخاص في مرحلة المراهقة الي تجربة المخدرات .

3- القدوة الحسنة من قبل الاباء والامهات لان الابن في تلك المراحل يري ان والديه هم القدوة الحسنة له وكل ما يقوم به الوالدين امر صحيح , ومن هنا علي الوالدين تجنب تماماً اي من انواع المخدات والعقاقير المخدرة والابتعاد عن تعاطي تلك السموم لان بابتعادهم هذا يحمي ابنائه من طرق المخدرات , اما علي العكس فاذا كان رب البيت بالدف ضارب فشيم اهل البيت الرقص .

4- تقوية العلاقات بين الابناء والوالدين تجعل الابن يرجع الي الاهل في حال التعرض الي الي مخاطر او في حال وجود مشاكل ومن ثم التقليل من مخاطر استعمال المخدرات للاطفال والمراهقين .

الجديد بعد الوصول الي اقصي درجات التعافي والقدرة علي العودة الي ممارسة الحياة من جديد ويصبح لهم بصمة في المجتمع   .